arrow down

بيان رقم ( 81 )

الثلاثاء 22 / صفر / 1438هـ

 ( بيان رابطة علماء المسلمين في استنكار قتل الشيخ نادر السنوسي العمراني في ليبيا)

الحمد لله رب العالمين، ولي الصالحين والمصلحين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين....وبعد:

فقد تلقت رابطة علماء المسلمين  بحزن وأسى بالغيْن؛ خبر اختطاف وقتل فضيلة الشيخ الدكتور نادر السنوسي العمراني  عضو رابطة علماء المسلمين، والأمين العام لهيئة علماء ليبيا ، وذلك على يد عصابة مجرمة  تدِّعي احتكارها لمنهج الحق والتزامها به، وهي أبعد ما تكون عنه؛ مدللة على قبح مسلكها وانحراف منهجها؛بهذه الجريمة البشعة الغادرة؛ والتي استندت في تنفيذها  لبعض الفتاوى المنحرفة الصادرة عن بعض رؤوس الضلالة.

وإن الرابطة إذ تستنكر هذه الجريمة العظمى  في حق هذا العالِم الجليل المعروف بفضله وعلمه واعتداله ؛ لتدعو لإقامة القصاص على القتلة المجرمين ،كما تحث على السعي في معاقبة كل من أعانهم أو حرضهم بقول أو فعل ، قال الله تعالى: (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا).

رحم الله تعالى فضيلة الشيخ الدكتور نادر العمراني، وأسكنه فسيح جناته وأعلى درجته في عليين، وجبر مصاب الأمة فيه، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

بيان صادر عن

الهيئة العليا لرابطة علماء المسلمين

الثلاثاء 22 / صفر / 1438هـ

22 / نوفمبر / 2016م