arrow down

من كان عليه دين ولم يجد صاحبه ماذا عليه ؟

أجاب فضيلة د. عبدالمحسن بن عبدالله الزامل ( عضو رابطة علماء المسلمين )

الـسؤال:

أخونا محمد يقول أحد الأشخاص بقي عنده مبلغ ما يقارب 25 ريال الآن ما يدري هذا الشخص ماذا يفعل؟

الإجابــة:

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله … وبعد ;

ما يتعلق بهذه الدراهم التي بقيت عنده فإن أمكن أن يصل إليه بأي طريق توجب عليه، قال الله تعالى:{فاتقوا الله ما استطعتم} (1)، وقال عليه السلام إذا أمرتكم بأمر فاتقوا الله ما استطعتم وقال عليه الصلاة والسلام”إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم”(2) هذا أمر واجب أن يوصل الإنسان حق غيره إليه فإذا لم يصل إليه أو عثر عليه ذلك فهو بالخيار إن شاء أن يحفظه له فهذا لا بأس به إن غلب على ظنه وإلا إن شق عليه ذلك

فإنه في هذه الحال إن شاء أن يتصدق بالنية عنه ثم لو فرض أنه لقيه بعد ذلك فيخيره فيقول أنا تصدقت بالنية عنك، لأنه ثبت عن ابن مسعود أنه اشترى جارية ثم خرج ليعطي صاحبها فلم يجده ثم قال اللهم عن صاحبها فإن رضي وإلا فعلي الغرم فجعل يعطي الدرهم والدرهمين(3) وكذلك فعل يزيد بن الأسود وأموال رجال من المجاهدين تفرقوا قبل أن يأخذوه، ولما قال له معاوية رضي الله عنه أنهم قد تفرقوا في البلاد ولا يعلمون قال إن الله يعلمهم فأفتى أن يتصدق بها بالنية عنهم فقال معاوية رضي الله عنه وددت أني لأفتيت في كذا وكذا ويعني أنني تركت شيئا من المال رضي الله عنه لفرحه بهذه الفتيا وأنه موافق عن الحق نعم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) سورة التغابن الأية 16 .

(2)أخرجه البخاري (7288) ، ومسلم (1337) (131) ،

 

(3) عزاه الحافظ ابن حجر في الفتح في شرح كتاب الطلاق  ص340 عند ح4986لسعيد بن منصور في سننه، وعزاه الكرماني في شرح البخاري في شرح كتاب الطلاق ص 369 لابن أبي شيبة في المصنف.