arrow down

ما معنى حديث ”اقرأْ وارقَ ورتِّلْ، كما كنتَ تُرَتِّلُ في دارِ الدنيا.. الحديث“؟

السؤال:

ما معنى حديث: ”اقرأْ وارقَ ورتِّلْ، كما كنتَ تُرَتِّلُ في دارِ الدنيا، فإِنَّ منزِلَتَكَ عندَ آخِرِ آيةٍ كنتَ تقرؤُها”؟

الإجابة:

هذا حديث عبد الله بن عمرو رواه أحمد وأهل السنن وهو حديث صحيح وهو أن النبي عليه الصلاة والسلام قال:  «يقالُ لصاحِبِ القرآنِ: اقرأْ وارقَ ورتِّلْ، كما كنتَ تُرَتِّلُ في دارِ الدنيا، فإِنَّ منزِلَتَكَ عندَ آخِرِ آيةٍ كنتَ تقرؤُها»  (1) يعني أنه يوم القيامة يقرأ القرآن كما كان يقرؤه في الدنيا، وهذا على ظاهره وأنه ينعم على صاحب القرآن بأن يقرأه يوم القيامة ويصعد في درجات الجنة، هذه القراءة ليست قراءة تعبد وتكليف، لا، بل قراءة تلذذ؛ فهو يتلذذ بقراءة القرآن ويتنعم بقراءة القرآن ويرتق في درج الجنة، وهل قراءته مستمرة أو قراءته إذا أراد يصعد؟ الله أعلم ، ظاهر أن قراءته حتى يصل إلى درجته التي في الجنة لآخر درجاته لقوله:  «فإِنَّ منزِلَتَكَ عندَ آخِرِ آيةٍ كنتَ تقرؤُها»، وكأنه بعد ذلك يتنعم بما تنعم، وفيه دلالة على قول من قال من أهل العلم بأن درجات الجنة بعدد آيات القرآن، لكن هل الدرجات من ضمن الدرجات التي جاءت في حديث أبي سعيد الخدري :  «إنَّ في الجنةِ مِائةَ درجةٍ أعدَّهَا اللهُ للمجاهدِينَ في سبيلِ اللهِ، ما بين الدَّرجتيْنِ كمَا بين السماءِ والأرضِ» (2)، نعم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) أخرجه أحمد (6799) والترمذي (2914)، وأبو داود رقم (1464) والنسائي في “الكبرى” (8002).

(2) أخرجه البخاري (2637).

أجاب عنه

                                  د. عبدالمحسن بن عبدالله الزامل                                    

عضو رابطة علماء المسلمين

الأحد 17 / رجب / 1437هـ

للاشتراك في قناة رابطة علماء المسلمين على التليجرام :

https://telegram.me/rabetaa