arrow down

الآداب المتعلقة بالمستفتي ومن أراد السؤال عن مسألة شرعية

أجاب فضيلة أ.د. سلمان بن نصر الداية ( عضو رابطة علماء المسلمين )

السؤال:
شيخنا ما هي الآداب المتعلقة بالمستفتي ومن أراد السؤال عن مسألة شرعية؟

الجواب:
أخي السائل: أعزك الله بطاعته، ووفقنا وإياك إلى مرضاتِه، وبعد:

من آداب السائل أو المُستفتي حُسْنُ الهيئةِ، والبَدْءُ بالسلامِ، وعرض السؤال بجميلِ الكَلِم فمن الذوقِ إنزالُ النّاسِ منازِلَهم، وأنْ يجعلَ سؤالَه في المُفيدِ من أمرِ الدينِ والدّنيا، ويزهدَ في السؤالِ عن التوافهِ وسفاسفِ الأمور مما يقلُّ نفعه أو ينعدِم، وألا يسألَ عن عُضَلِ المسائلِ والأغلوطات بباعثِ الإيذاءِ والإحْراجِ، وَتَلَمُّسِ السقطات، ولا يسألُ العالِمَ في حالِ غضَبِهِ، ولا في حالِ انشغالِه بطعامٍ أو قضاءِ حاجة، ولا يُكْثِرُ عليه من السؤال، وليحذر من مُجادَلَةِ الشيخِ، فإذا سمِعَ الجواب دعا للشيخِ، فإنّه لا يشكُرُ اللهَ من لا يشكرُ النَّاسَ. والله أعلم.