arrow down

ما علاج الفتور الذي يصيب طالب العلم أو يمر به ؟

أجاب فضيلة د. عبدالآخر حماد الغنيمي ( عضو رابطة علماء المسلمين )

السؤال :
قد نتأثر كثيراً في المحاضرة ونعزم على التوبة وطلب العلم، ولكن بعد الخروج نرجع إلى ما كنا عليه ونتكاسل فهل ممكن أن تبينوا لنا الأمور التي تقوي العزيمة؟

الجواب :
هذا موضوع واسع ولا نستطيع الإحاطة به في هذه المساحة المخصصة للفتاوى ،ولكني بصفة عامة أنصح بالمداومة على ذكر الله عز وجل فإن ذلك يعطي للإنسان طاقة عجيبة ،كما ذكر الإمام ابن القيم عن شيخ الإسلام ابن تيميه من أن كثرة ذكره لله تعالى كانت تعينه وتقويه حتى كان يكتب في اليوم الواحد ما ينسخه النساخ في جمعة ، كما أنصح أن يحرص الإنسان على أن لا يثقل على نفسه بأنواع الطاعات والمندوبات ،بل عليه أن يأخذ بوصية النبي صلى الله عليه وسلم : ( أكلفوا من الأعمال ما تطيقون فإن الله لا يمل حتى تملوا ) ،كما أن من أهم ما ينفع بهذا الخصوص الحرص على مصاحبة الصالحين والتواصل معهم فإنه إن ذكر الله أعانوه وإن نسي ذكروه وإن فتر أخذوا بيده وأعانوه . وللدكتور ناصر العمر محاضرة مسموعة ،وقد طبعت أيضاً ،بعنوان الفتور المظاهر ،الأسباب ، العلاج ،فيمكن للأخ السائل مراجعتها فإنها رسالة طيبة نافعة والله المستعان