arrow down

هل يجوز أداء فريضة الحج بمال من مساعدات العاطلين عن العمل؟

السؤال :

هل يجوز أداء فريضة الحج بمال  من  (Arbeitsamt) ومن العمل في الأسود كما يقولون ؟

الجواب : إذا كان المقصود من مال ذلك المال الذي تعطيه مكاتب العمل في بعض البلاد الأوربية للعاطلين عن العمل أو من دخلهم قليل، فإن هذا من المال المباح الذي لا بأس من أخذه والاستفادة منه، لأنه مال يعطى لك بمقتضى قوانين  معينة التزموا بها في بلادهم، لا تؤخذ منهم سرقة ولا مخادعة، وعلى ذلك فلا بأس عليك في أن تدخر منها شيئاً لتحج به والله أعلم، لكن الإشكال هو في المال الذي تكتسبه مما يسمى العمل في الأسود أي العمل دون إبلاغ السلطات الحكومية ، فإن الذي أراه في ذلك أنك ما دمت تأخذ مساعدة من الجهات الرسمية فإنه لا يجوز لك أن تعمل دون أن تخبرهم بذلك، لأن المعروف أنهم يعطونك تلك المساعدة بشرط أن تبلغهم في حال حصولك على أي عمل يدر عليك دخلاً إضافياً ، والمسلمون عند شروطهم كما قال الرسول عليه الصلاة والسلام ، وعليه فالذي أراه والله أعلم أنه لا يجوز لك أخذ هذا المال الذي يأتي من العمل في الأسود، وعليه فلا يجوز لك أداء الحج به والله أعلم .

أجاب عنه

د. عبدالآخر حماد الغنيمي

عضو رابطة علماء المسلمين

الاثنين 18 / ذو القعدة / 1437هـ

22 / أغسطس / 2016م