arrow down

ما حكم من كان مريضا في رمضان حتى توفى، ولم يصم، فهل يقضى عنه؟

بقلم أ.د. ناصر بن سليمان العمر( عضو الهيئة العليا برابطة علماء المسلمين )

الـسؤال:

يقول السائل : والده مرض، ومر عليه رمضان، وكان مريضاً أيضا، ولم يستطع الصيام، واستمر مرضه حتى مات، يقول هل عليه القضاء؟ هل أقضي عنه؟

الإجابــة:

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله … وبعد ;

مادام استمر مرضه حتى توفى فيقول الله{ فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ }(1) ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: {إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم} (2) مادام أنه لم يحصل فرصة لقضاء رمضان فهو غير مكلف، معنى أنه استمر به المرض حتى مات، حتى لو أنه حصل  عدة أيام شفي فيها، فيقضي هذه الأيام، معناها يطعم عنه، أما في هذا الحال فلا يجب، هم لا بأس أن يتصدقوا عنه، يطعموا عنه، يعملوا بأعمال الخير، زيادة مع الدعاء، ندعو الله أن يغفر له، ولجميع أمة المسلمين.

ـــــــــــــــــــــــــ

(1) سورة التغابن الأية 16 .

 

(2)أخرجه البخاري (7288) ، ومسلم (1337) (131) ،