arrow down

تقسيم الشاطبي للبدعة الى قسمين

الـسؤال:

يقول السائل : ما المقصود بأن الشاطبي قسم البدعة إلى قسمين: حقيقي وإضافي؟

الإجابــة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله … وبعد ;

الشاطبي رحمه الله يقول:البدعة هي طريقة في الدين مخترعة تضاهي الشريعة يقصد بها ما يقصد الشريعة ، على كلامه هي طريقة حقيقية ليست بدعة إضافية، بدعة حقيقية لأنهم اخترعوا عبادة وهو الاحتمال قال لا أصل لها. البدعة الإضافية هي أن يكون الشيء له أصل في الشرع ثم زيد فيه، مثلاً شيء لا أصل له ولم يثبت، ولهذا يختلف في بعضه أنه بدعة أم ليس بدعة؟ مثل رفع اليدين بالدعاء بعد الصلاة، مثلاً هل يقال أنه بدعة أم ليس بدعة؟ من جهة أنه ثابت أصله لكن الصفة والكيفية هذه لم تثبت وهكذا في بعض الأعمال، أما هذه بدعة حقيقية مثل الاحتفال بالمولد هذا من أصله لم يثبت، وهو احتفال وعيد.

أجاب عنه

د. عبدالمحسن بن عبدالله الزامل

عضو رابطة علماء المسلمين

السبت 11 / ربيع أول / 1438هـ

10 / ديسمبر / 2016م