arrow down

كذبة نيسان ( إبريل )

 

أجاب فضيلة أ.د. سلمان بن نصر الداية ( عضو رابطة علماء المسلمين )

السؤال:

شيخنا الحبيب شاع عند البعض في هذا الشهر وهو شهر نيسان ما يسمى "بكذبة نيسان" أو "كذبة إبريل" ما رأي الشارع بهذه العادة ؟.

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي السائل: أعزك الله بطاعته، ووفقنا وإياك إلى مرضاته، وبعد:

 

 الكذبُ حرامٌ كله ولا يجوزُ المصير إليه لا في نيسان، ولا في غيرهِ من الشهورِ، وقد ينضم إلى الكذبِ في هذه المناسبةِ الجاهلةِ ترويعُ المسلم، كأنْ يُلقى عليه خبرٌ مكذوبٌ يروعه، وهو حرام لحديث زيدِ بن ثابت «فَنَهَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يُرَوَّعَ الْمُؤْمِنُ، وَأَنْ يُؤْخَذَ مَتَاعُهُ لَاعِبًا وَجَدًّا» [أخرجه: الحاكم في المستدرك]. والله أعلم.

أجاب عنه

د. سلمان بن نصر الداية

عضو رابطة علماء المسلمين

الأحد 3 / رجب / 1437هـ

للاشتراك في قناة رابطة علماء المسلمين على التليجرام :

https://telegram.me/rabetaa