arrow down

حكم كشف زوجة الإبن شعرها أمام حماها وأسلافها؟

أجاب فضيلة أ.د. سلمان بن نصر الداية ( عضو رابطة علماء المسلمين )

السؤال:
زوجة الابن ليست من نفس العائلة، فهل يجوز أن تكشف شعرها أمام حماها وأسلافها؟
الجواب:
أخي السائل: أعزك الله بطاعته، ووفقنا وإياكَ إلى مرضاتِه، وبعد:
أمّا حماها (أبو زوجِها) فنعم؛ لأنّه محرّمٌ عليها أبدًا؛ لقولِه تعالى: ﴿حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ ... وَحَلَائِلُ أَبْنَائِكُمُ الَّذِينَ مِنْ أَصْلَابِكُمْ﴾ [النساء: 23].

وأمّا أسلافها (إخوةُ زوجِها) فلتحتجِب عنهم، ولتُقِلَّ من الخُلطَةِ بهم، فإذا كان لا بُدَّ من ذلك كما لو كانت في سُكنى جماعيةٍ فلا تضع عن نفسِها الحجابَ إلا إذا أوت إلى مخدعِها، ولا تُخاطِبهُم إلا لحاجةٍ، فإنّهُم بابٌ من الخطرِ عظيم؛ حذَّرَ منه النبيُّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: «إِيَّاكُمْ وَالدُّخُولَ عَلَى النِّسَاءِ» فَقَالَ: رَجُلٌ مِنَ الْأَنْصَارِ: يَا رَسُولَ اللهِ أَفَرَأَيْتَ الْحَمْوَ؟ قَالَ: «الْحَمْوُ الْمَوْتُ»، والحمو في الحديثِ أخو الزوجِ، وكذا أُختُ الزوجةِ. والله أعلم.