arrow down

 

حكم سفر المرأة في نفس الولاية من غير محرم، مع صديقاتها أو لوحده

السؤال:

هل يجوز سفر المرأة في نفس الولاية من غير محرم مع صديقاتها او لوحدها ؟

 

الجواب:

لا يجوز؛ لحديث الصحيحين، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، أَنَّهُ: سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ: «لاَ يَخْلُوَنَّ رَجُلٌ بِامْرَأَةٍ، وَلاَ تُسَافِرَنَّ امْرَأَةٌ إِلَّا وَمَعَهَا مَحْرَمٌ»، فَقَامَ رَجُلٌ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، اكْتُتِبْتُ فِي غَزْوَةِ كَذَا وَكَذَا، وَخَرَجَتِ امْرَأَتِي حَاجَّةً، قَالَ: «اذْهَبْ فَحُجَّ مَعَ امْرَأَتِكَ».

وهل في الوجود رفقة مأمونة أكثر من هذه التي خرجت تلك الصحابية فيها؟

أجاب عنه

د. مهران ماهر عثمان

عضو رابطة علماء المسلمين

الأحد 4 / جمادى الآخر / 1437هـ

للاشتراك في قناة رابطة علماء المسلمين على التليجرام:

https://telegram.me/rabetaa