arrow down

ميانمار تعترف باعتقال أطفال المسلمين وترفض إطلاق سراحهم

إدارة الموقع:

دعت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) الحكومة في ميانمار إلى إطلاق سراح أطفال مسلمين ينتمون إلى أقلية الروهينغيا اعتقلوا في مضمار حملة عسكرية واسعة في ولاية راخين التي يحيا فيها معظم أفراد الأقلية المسلمة .

واعتقل أكثر من 600 شخص، بينهم أطفال، في حملة اعتقالات نفذها الجيش بحق مسلمي الروهينغيا في شمال البلاد.

وفر نحو 70 ألفًا من أقلية الروهينغيا المسلمة إلى بنغلادش المجاورة حيث أبلغوا محققي الأمم المتحدة بأعمال قتل وتعذيب اتهموا الجنود في ميانمار بارتكابها .

وأكد نائب المدير التنفيذي ليونيسف جاستن فورسيث أنه زود الزعيمة السياسية النافذة اونغ سان سو تشي خلال زيارته إلى ميانمار تفاصيل بخصوص نحو عشرة أطفال يقبعون في سجن بوثيداونغ, مبينًا أن سو تشي ، ورئيس الجيش، أقرا بوجود أطفال معتقلين إلا أنهما لم يعلنا أي التزام بالإفراج عنهم .

الاثنين 13 / رجب / 1438هـ

 

الموافق 10 / إبريل / 2017م