arrow down

احتراق مخيم للاجئين شمال فرنسا إثر مشاجرة

إدارة الموقع:

دمر حريق ضخم مخيما للاجئين شمالي فرنسا كان يؤوي 1500 شخص، وقضى على نحو 300 كوخ، قرب ميناء دونكيرك.

وقال مسؤولون إن الحريق اندلع خلال شجار بين لاجئين أفغان وأكراد.

وأصيب عشرة أشخاص على الأقل بفعل النيران التي اندلعت في المخيم المكتظ والواقع بالقرب من ميناء دونكيرك.

من جهته، أكد حاكم إقليم "نور" بشمال فرنسا أن مشاجرة بين أفغان وأكراد – التي أسفرت في البداية عن إصابة ستة أشخاص بالسلاح الأبيض – هي سبب اندلاع النيران في مخيكم اللاجئين.

يشار إلى أن مخيم "جراند سينت" الذي يضم 1500 شخص ويعتبر ملجأ نموذجياً للمهاجرين الذين يحلمون بالتوجه إلى انجلترا.

وقد توجه وزيرا الداخلية والإسكان إلى موقع الحريق بعد أن تحول المخيم إلى "كومة من الرماد" وسيكون من المستحيل وضع أكواخ بدلًا من تلك التي كانت موجودة من قبل.

وكانت السلطات الفرنسية أعلنت في الشهر الماضي أنها تعتزم تفكيك المخيم بسبب الاضطرابات التي تندلع فيه بكثرة.

الثلاثاء 14 / رجب / 1438هـ

 

الموافق 11 / إبريل / 2017م