arrow down

دعوات لمقاضاة ترامب ونتانياهو أمام المحكمة الجنائية الدولية

إدارة الموقع:

دعا نقيب المحامين الأردنيين مازن أرشيدات اتحاد المحامين العرب بالتحرك لاتخاذ قرارات تنفيذية ردًا على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اعتراف بلاده بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني ونقل سفارة واشنطن إلى المدينة المحتلة.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها على هامش وقفة احتجاجية نظمها محامو الأردن في قصر العدل، وسط العاصمة عمان، بمشاركة عدد كبير منهم، إلى جانب القضاة.

وتوقف محامو الأردن عن العمل بالمحاكم، اليوم الأحد 10 ديسمبر 2017 لمدة ساعة، احتجاجاً على قرار ترامب، ونظموا وقفتهم الاحتجاجية خلال هذه الفترة؛ حيث رفعوا صورة كبيرة للمسجد الأقصى، مرددين هتافات منددة بالقرار الأميركي.

وهتف المحامون "الشعب يريد طرد السفير" و"بالروح بالدم نفديك يا أقصى" و"القدس عربية" و"من القدس لعمان.. شعب واحد ما بينهان" وغيرها من الهتافات.

وقال نقيب المحامين الأردنيين مازن أرشيدات، على هامش الوقفة: "وقفة اليوم تعبر عن القضاء الواقف (المحامون) والجالس (القضاة)، وأنا قلت بأننا أصبحنا معاً قضاءً واقفاً، قضية القدس التي نعتبرها جزءاً لا يتجزأ، لا شرقية ولا غربية، هي قدس عربية بكل ما تعني هذه الكلمة".

وأضاف أرشيدات "نحن في نقابة المحامين نعلن هذه الوقفة مع القدس وفلسطين والشعب الفلسطيني.. كل من يأمل أن هناك سلاماً فقد سقط القناع عن الراعي الأول لعملية السلام".

وتابع يقول: "نقابة المحامين تُطالب منذ زمن بطرد السفير الأميركي وإغلاق السفارة وإلغاء المعاهدة (معاهدة وادي عربة بين الأردن وفلسطين)، تمهيداً لدعم انتفاضة شعبنا في فلسطين لكي نحرر فلسطين وبدعم منا في الأردن".

وأوضح النقابي الأردني بأن "نقابة المحامين ستُعلن يوم غدٍ إعادة فتح فرع النقابة في فلسطين ورفع العلم الأردني عليه، تطبيقاً لقانون نقابة المحامين وإعلاناً بأننا مع القدس الموحدة عاصمة لفلسطين ولكل العرب".

وتابع أرشيدات "طلبت من اتحاد المحامين العرب اجتماعاً عاجلاً، وستكون هناك قرارات تنفيذية لكي نقاضي ترامب ونتنياهو أمام المحكمة الجنائية الدولية، لارتكابهما جريمة حرب ضد الشعب الفلسطيني وضد القدس".

الأحد 22 / ربيع الأول / 1439هـ
10 / ديسمبر / 2017م