arrow down

عشرات المستوطنين يهاجمون قرية التوانة ويحاولون إضرام النيران في مسجدها

إدارة الموقع:

هاجم عشرات المستوطنين الصهاينة، اليوم السبت، قرية التوانة في مسافر يطا جنوب الخليل؛ حيث اعتدوا على المواطنين الفلسطينيين، وحاولوا إضرام النيران في مسجد القرية.

وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الخليل راتب الجبور: إن مجموعة من مستوطني "ماعون" و"حفات ماعون" هاجموا بحماية من جنود الاحتلال المدججين بالسلاح القرية، ورشقوا المواطنين العزل بالحجارة.

وذكر الجبور، أن عراكا بالأيدي وقع بين المواطنين والمستوطنين، وأن جنود الاحتلال أطلقوا خلاله قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، ما تسبب بإصابة عدد من الأهالي بحالات اختناق.

وأشار الجبور إلى أن المستوطنين كانوا قد اقتلعوا مساء أمس 18 شجرة زيتون في خربة الخروبة بالقرية، تعود ملكيتها لعائلة المواطن ياسر موسى خليل ربعي، وحطموا زجاج مركبتين وأحدثوا أضرارا في هياكلهما، تعود ملكية إحداهما للمواطن جمعة موسى جبريل ربعي.

وأوضح أن سلطات الاحتلال تتبادل الأدوار مع المستوطنين على مدار الساعة لسرقة أراضي المواطنين وممتلكاتهم، بهدف توسيع المستوطنات المقامة على أراضي المواطنين في الخليل.

من جانبه، أفاد المواطن جمعة ربعي، بأن نحو ٣٠ مستوطنا هاجموه وهاجموا المنازل القريبة من مستوطنتي "ماعون" و"حفات ماعون"؛ حيث قام المستوطنون بإلقاء الحجارة باتجاه المنازل تحت حماية من جنود الاحتلال.

وأضاف أن المواطنين تمكنوا من منع مستوطنين دخلا إلى مسجد القرية وحاولا إضرام النيران في المسجد.

وقال: "بالأمس قام المستوطنون بتحطيم سيارتي، وإلقاء الحجارة على منزلي، واليوم تجدد هجومهم على القرية والسكان".

السبت 22 / جمادى الآخرة / 1439هـ
10 / مارس / 2018م