arrow down

يستمر أسبوعا.. تمرين عسكري صهيوني في الجولان المحتل

إدارة الموقع:

أطلق جيش الاحتلال الصهيوني، اليوم الأحد، تمرينا عسكريا يستمر أسبوعا في هضبة الجولان السورية المحتلة.

وقال جيش الاحتلال في بيان، "بدأ اليوم تمرين عسكري في منطقة هضبة الجولان والجليل سيستغرق أسبوعا، في إطار خطة التدريبات السنوية لعام 2018 بهدف الحفاظ على جاهزية القوات".

وأضاف البيان: "ستسمع في أوقات إجراء التمرين أصوات انفجارات، وستشهد الطرقات تحركات نشطة للمركبات العسكرية".

وأعلن جيش الاحتلال، الخميس، إنهاءه تمرينا عسكريا يحاكي حربا في الجبهة الشمالية التي تضم سوريا ولبنان.

ويجري جيش الاحتلال سنويا العديد من التدريبات العسكرية في الجبهتين الشمالية والجنوبية.

وطالبت 'إسرائيل' في الأسابيع الأخيرة بالحفاظ على اتفاقية فك الاشتباك لعام 1974 مع سوريا والقاضي بإقامة منطقة عازلة حدودية.

وجاءت هذه المطالبة مع تقدم قوات النظام السوري في الجنوب واستعادتها المعبر الحدودي مع الجزء المحتل للجولان من قبل 'إسرائيل'.

الأحد 23 / ذي القعدة / 1439هـ
5 / أغسطس / 2018م