arrow down

ﻣﻘﺘﻞ 50 ﺷﺨﺼًﺎ،وإصابة 53 آخرين،بإﻃﻼﻕ ﻧﺎﺭ ﺩﺍﺧﻞ ﻧﺎﺩ ﻟﻴﻠﻲ ﻟﻠﻤﺜﻠﻴﻴﻦ ﻓﻲ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺃﻭﺭﻻﻧﺪﻭ ﺑﻮﻻﻳﺔ ﻓﻠﻮﺭﻳﺪﺍ

ارتفع عدد القتلى في هجوم مسلح على ملهي ليلي في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا الأمريكية إلى 50 قتيلا.

وقال "بدّي داير" رئيس بلدية المدينة في مؤتمر صحفي اليوم الأحد إن 50 شخصًا على الأقل قتلوا في الهجوم الذي استهدف نادي "بلس" الذي يرتاده المثليون وكانت الحصلية الأولية للقتلى 20 قتيلاً ومع إعادة فحص القتلى تبيّن أن عددهم وصل إلى 50 شخصا بينهم المسلح.

وأوضح داير، أن الهجوم أسفر أيضا عن إصابة 53 آخرين إلى جانب القتلى، مؤكدًا مقتل منفذ الهجوم خلال عملية لقوات التدخل السريع (سوات) في الملهى.

ولفت إلى أن منفذ الهجوم يدعى "عمر متين" وهو مواطن أمريكي ذو أصول أفغانية من مدينة فورت بيرس بولاية فلوريداويبلغ من العمر 29 عامًا.

من جانبه أدان مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية، الهجوم، مقدمًا تعازيه لذوي القتلى والشفاء للجرحى.

وأعرب بيان صادر عن المجلس، اليوم الأحد، عن رفضه للهجوم، مضيفًا أن المجتمع الإسلامي في الولايات المتحدة كبقية مواطنيها، يقف ضد الأشخاص الذين يشرعنون هجمات من هذا القبيل .

وقال جون مينا رئيس شرطة أورلاندو مؤتمر صحفي إن مسلحًا نفذ هجومًا على نادي ليلي، في الساعة 02:02 بالتوقيت المحلي (06:02 ت.غ)، وأخذ عدداً من الأشخاص رهائن وتدخلت إثر ذلك قوات التدخل السريع وحررت نحو 30 رهينة بعد أن قامت بتصفية المسلح.

وأشار، مينا إلى مقتل نحو 20 شخصًا بينهم منفذ الهجوم، وإصابة 42 شخصًا جرى نقلهم إلى المستشفيات، قبل أن يتم الإعلان عن ارتفاع عدد القتلى.

وأطلق مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (إف بي آي) تحقيقًا في الحادث، بشبهة كونه "هجومًا إرهابيًا".

مفكرة الإسلام

7 / رمضان / 1437هـ

12 / يونيو / 2016م