arrow down

130 مسلمًا، يواجهون الطرد من مصنع أمريكي.. بسبب " تأديتهم الصلاة"!!

 

قدم 130 عاملا مسلما، في ولاية كولورادو الأمريكية، شكوى ضد مصنع لتعبئة اللحوم، عقب طردهم لانقطاعهم عن العمل احتجاجا على عدم توفير وقت للصلاة أثناء العمل.

وقال مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير)، في بيان نيابة عن العاملين: إنه تم رفع الخلاف الواقع بين العاملين والمصنع، بدعوى "التمييز الديني"، إلى لجنة تكافؤ فرص العمل الأمريكية.

وكان خلاف وقع بين العمال، وأغلبهم من الصوماليين، ومديري الورديات في المصنع، في ديسمبر الماضي، بخصوص أوقات الصلاة، حيث كان يسمح للعمال سابقا بأداء الصلاة خلال ساعات العمل، إلا أن مديري الورديات لم يعودوا يسمحون بذلك.

واحتج العمال على ذلك بالتوقف عن الذهاب للعمل، ما أدى إلى فقدانهم لوظائفهم، حيث تقضي سياسة المصنع، بفصل من لا يحضر إلى العمل ثلاثة أيام متتالية.

ودخل "كير" في مفاوضات مع الشركة مالكة المصنع باسم العمال، إلا أنها لم تسفر عن نتيجة، ما أدى إلى تقديم شكوى للجنة تكافؤ الفرص، بدعوى "التمييز الديني".

وقال بيان صادر عن كير، إن الشركة تنتهك المادة السابعة من قانون الحقوق المدنية الأمريكي، والذي ينص على حق العمال في أداء فرائضهم الدينية بشكل معقول.

وتمتلك لجنة تكافؤ الفرص، صلاحية التحقيق في الشكوى، وفتح تحقيق مع الشركة بخصوصها.

ووفقا للمادة السابعة من قانون الحقوق المدنية الأمريكي، لا يمكن لأصحاب الأعمال رفض مطالب عمالهم "المعقولة"، بخصوص أداء العبادات.

مفكرة الإسلام

الأربعاء 29 / جمادى الأولى / 1437هـ

للاشتراك في قناة رابطة علماء المسلمين على التليجرام:

https://telegram.me/rabetaa