arrow down

رئيس الوزراء الفرنسي يهدد المسلمين بعدم ضمان حرية العبادة

هدد رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، مسلمي فرنسا بعدم ضمان حرية العبادة، حيث قال إن عدم تقديم المسلمين في بلاده للدعم اللازم في مواجهة الإرهابيين سيجعل من ضمان حرية العبادة أمرا صعبا.

ودعا "فالس"، إلى إقامة ما أسماه "ميثاقا حقيقيا مع الإسلام" في فرنسا، مشيرًا إلى ضرورة تقديم المساعدة من مسلمي البلاد ضد من يشكلون أكبر ضرر لدينهم، وفقا لصحيفة "جورنال الفرنسية".

وطالب شعبه بالتصرف بمسؤولية في مواجهة الإرهابيين الذين يستخدمون الخطابات الدينية في أنشطتهم.

وشهدت العاصمة باريس هجوما، الثلاثاء الماضي، باقتحام مسلحين اثنين لكنيسة في بلدة "سان إتيان دو روفراي"، شمال غربي فرنسا، واحتجازهم 5 رهائن، بينهم كاهن قتلوه ذبحا، وتبنى تنظيم الدولة "داعش" الهجوم.

جدير بالذكر أن البرلمان الفرنسي صادق، في 21 يوليو الجاري، على مشروع قانون نهائي ينص على تمديد حالة الطوارئ المستمرة في البلاد، لمدة 6 أشهر.

مفكرة الإسلام

الاثنين 27 / شوال / 1437هـ

1 / أغسطس / 2016م