arrow down

15 فصيلاً بريف درعا يعلنون الاندماج تحت "ألوية الجنوب"

 

أعلن 15 فصيلاً مقاتلاً من كتائب الثوار في المنطقة الجنوبية من سوريا، عن اندماجهم الكامل، وعلى جميع المستويات تحت مسمى "ألوية الجنوب"، لمواجهة قوات الأسد.
وتضمن بيان نُشر على موقع "يوتيوب" مساء أمس الثلاثاء، أن الاندماج هو اندماج كامل على جميع المستويات السياسية والعسكرية، وأن الألوية والكتائب ستقدم كامل عتادها لألوية الجنوب المشكلة حديثاً، بحسب موقع "السورية".
ويضم التشكيل الجديد خمسة عشر كتيبة ولواء، وهم: "لواء المختار، لواء أحفاد ابن الوليد، لواء عائشة أم المؤمنين، لواء أحرار درعا، لواء أنصار السنة، لواء مجاهدي الفاروق، لواء العمرين الإسلامي، لواء مغاوير الشمال، لواء حطين، لواء فسطاط المسلمين، كتيبة أسد الله حمزة، كتيبة جند الإسلام، كتيبة المرابطين، سرايا جند الرحمن، وسرايا الخطاب".
ويذكر أن قوات النظام وبمساندة جوية روسية وميليشيات أجنبية، استعادت في وقت سابق السيطرة على بلدة الشيخ مسكين الاستراتيجية بالاضافة إلى بلدة عتمان، الأمر الذي دفع بقوات الثوار إلى إيجاد خطط عسكرية بديلة وتوحيد الصفوف في مواجهة ومنع تقدم النظام وفرض سيطرته على نقاط وبلدات أخرى .

 

مفكرة الإسلام

الأربعاء 29 / جمادى الأولى / 1437هـ

للاشتراك في قناة رابطة علماء المسلمين على التليجرام:

https://telegram.me/rabetaa

.