arrow down

قيود أمنية إيرانية على علماء أهل السنة

إدارة الموقع :

انتقد الشيخ محمد حسين غرغيج، إمام وخطيب أهل السُّنّة والجماعة في بلوشستان المحتلة من إيران، الأجهزة الأمنية بسبب الضغوط التي تمارسها ضد علماء أهل السُّنّة.

 جاء ذلك ردا على منع الشيخ عبدالحميد من الحضور في حفل تأبين الشيخ شهيد في منطقة "خواف" في إقليم "تركمنستان الجنوبية" المحتلة من إيران.

وقال الشيخ غرغيج، أنّ «المسؤولين في إقليم بلوشستان لديهم نظرة أمنية تجاه علماء السُّنّة في الإقليم»، موضحًا أنّ الأجهزة الأمنية منعت الشيخ  عبدالحميد من السفر إلى إقليم خراسان لأداء صلاة الجنازة على "الشيخ شهاب الدين شهيد".

واعتبر غرغيج، أنّ الممارسات الأمنية تعد منعا للعلماء من ممارسة نشاطهم الديني لصالح جهات طائفية في إيران.

وأعرب الشيخ غرغيج، عن رفضه القاطع للضغوط الأمنية التي تمارسها إيران تجاه العلماء، مضيفًا أنّ أهل السُّنّة لا يسمحون بالمساس بعقائدهم الدينية وسوف يردون على ذلك.

الأحد 8 /  جمادى الأول / 1438هـ

 

5 /  فبراير / 2017م