arrow down

موقف الدكتور عبدالله الأثري من الانقلاب الخائن في تركيا

الحمد لله رب العالمين. يجب على جميع أحرار الشعب التركي أن يقفوا بشدة ضد الانقلابيين الخونة، عملاء أمريكا، وإيران، والنظام النصيري المجرم .. وأن يقفوا صفاً واحداً مع رئيسهم الشرعي، السيد طيب أردغان، وحكومته .. وأن يجيبوا دعوته في النزول إلى الشوارع ضد الانقلابيين الخونة.

لا يُقبل أن تعود تركيا المسلمة الحرة إلى نقطة الصفر؛ إلى عهد الاستبداد، والظلم، والقمع، والتخلف .. بعد هذا الانجاز الضخم الذي أنجزته تركيا حكومة وشعباً على المستوى الحضاري والإنساني، والاقتصادي.

اللهم احفظ تركيا من شر الانقلابيين، ومن ورائهم من الأشرر، ومن كل شر .. اللهم آمين.

بقلم

د. عبدالله بن عبدالحميد الاثري

عضو رابطة علماء المسلمين

11 / شوال / 1437هـ

16 / يوليو / 2016م