arrow down

نكبات الأمة .. وما يتعرض له أهل العلم

عند كل نكبة تحل بالأمة الإسلامية يتعرض أهل العلم والفقه لحملة ظالمة من مجاهدي الفايس بوك والواتس أب وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي، تحملهم وزر ما حصل ويحصل وترجع سبب هزائم الأمة العسكرية إليهم، ولم أجد مرة من يوجه لوما أو عتبا إلى ملايين المتخصصين من أمتنا في مجال العلوم الكونية، وأهل الخبرة والتخصص بالقوانين الفيزائية،

لماذا عقمت علومهم عن اختراع مضادات للطائرات، ليقضوا على تفوق الأعداء على المجاهدين، في مختلف الميادين، بدءا من أفغانستان والشيشان، ووصولا إلى العراق والشام.

إذا كانت نهضة الأمة بحاجة للإعداد المعنوي الإيماني كما المادي والعسكري فقد بذل العلماء وسعهم في تخصصهم فأين جهد وجهاد الآخرين في مجالهم وتخصصهم؟

بقلم

د. عدنان بن محمد أمامه

عضو رابطة علماء المسلمين

الخميس 16 / ربيع الأول / 1438هـ

15 / ديسمبر / 2016م